تأسيس الجمعية

تأسست الجمعية السعودية للطهاة (SARCA) عام 2010 كمؤسسة لا تهدف الربحية ، وتهدف إلى تحسين مستوي جودة الاداء لأعضاء جمعية فنون الطهي من خلال تشجيع تبادل خبرات الطهي على المستويات المحلية والدولية لتحسين الصورة المحلية للحرفة ورفعها للمستويات العالمية للجودة .

وتأسست الجمعية من جانب بعض كبار الطهاة المحترفين في هذا المجال للمزيد من اكتشاف الأيدي الموهوبة في الضيافة وفن الطهي ودعم التدريب والتطوير للقدرات السعودية الواعدة من الطهاة ,كما تهتم بإنشاء فريق طهاه وطني ومتمرس علي الصعيد الدولي مما يساهم في نشر وتوضيح المأكولات المحلية إلى السوق العالمية.

لماذا الجمعية؟

مع رهان رؤية 2030 على قطاع السياحة بوصفه أقوى القطاعات المغذيّة للاقتصاد كان لا بد من تنظيم بيت الطهي بالمملكة ليكون ذراعا قويا لتحقيق الهدف الذي تنشده الرؤية لذا ارتأينا جمع المحترفين والهواة معا تحت مظلة جمعية سعودية وطنية تعمل وفق قواعد تنظيمية عالمية المستوى كما أن لها رؤيتها ورسالتها وأهدافها التي تسعى لتحقيقها. وتكون الجمعية لسان العاملين بالمجال والجهة التنظيمية التي يمكن الرجوع إليها.

الجمعية السعودية للطهاة جمعية يقوم عليها متطوعون متخصصون في تطوير فن الطهي بالمملكة وتنحصر مهامها في تحسين مهنة الطهي والارتقاء بها وتعزيز صورتها وبيان أهميتها بوصفها المرتكز الرئيسي لقطاع الضيافة وتستهدف الجمعية تأسيس كوادر على مستوى عال من الاحترافية وتكوين قاعدة عامة لتدريب الشيفات من خلال تنفيذ برامج احترافية والسعي لزيادة مهاراتهم ومعلوماتهم بإشراكهم في مسابقات محلية وإقليمية ودولية في فن الطهي.

رسالة الجمعية

لجمعية الطهاة رسالة تسعي لتأصيلها تتمحور في تطبيق أدق معايير الطهي والتفاني في تحسين مستوى مهنة الطهاة وتوفير برامج الإرشاد والتوجيه لشباب المملكة من عشاق المجال حتى تساعدهم في مسيرتهم المهنية. وإيجاد منح دراسية وفرص تدريب داخلية وخارجية للشيفات الشباب من السعوديين وكذلك الترويج للمطبخ السعودي وحماية تراث المملكة الغذائي وتمثيل المملكة في الأنشطة المخصصة للشيفات الشباب بالخارج من مسابقات ومنتديات وغيرها.

معلومات هامة

  • الرابطة العالمية لجمعيات الطهاة هي زمالة تضم 105 دول من مختلف منظمات الطهاة المحترفين في العالم.
  • منظمة الواكس أنشئت عام 1928بهدف توحيد الشيفات من جميع أنحاء العالم
  • تضم المنظمة 93 دولة عضو تغطي جميع القارات الخمس فى العالم، وهى تمثل أكثر من 10ملايين شيف حول العالم
  • تهتم منظمة الواكس بتعزيز تبادل الخبرات الطهوية بين الدول الأعضاء
  • تقدم المساعدة فى تطبيق المعايير المعترف بها عالميا بين الشيفات.