عن الجمعية السعودية للطهاة

تأسست الجمعية السعودية للطهاة عام 2010 كمؤسسة غير ربحية، وتهدف إلى تحسين مستوي جودة الأداء لأعضاء جمعية فنون الطهي من خلال تشجيع تبادل خبرات الطهي على المستويات المحلية والدولية؛ لتحسين الصورة المحلية للحرفة ورفعها لمعايير الجودة العالمية.

وتأسست الجمعية تحت إشراف بعض كبار الطهاة المحترفين في هذا المجال؛ بهدف اكتشاف الأيادي الموهوبة في الضيافة، وفن الطهي، ودعم التدريب، وتطوير للقدرات السعودية الواعدة من الطهاة, كما تهتم بإنشاء فريق طهاه وطني ومتمرس على الصعيد الدولي مما يساهم في نشر ثقافة المطبخ السعودي المحلي إلى السوق العالمية.

رسالة الجمعية

لجمعية الطهاة رسالة تسعي لتأصيلها تتمحور في تطبيق أدق معايير الطهي والتفاني في تحسين مستوى مهنة الطهاة وتوفير برامج الإرشاد والتوجيه لشباب المملكة من عشاق المجال حتى تساعدهم في مسيرتهم المهنية. وإيجاد منح دراسية وفرص تدريب داخلية وخارجية للطهاة الشباب من السعوديين وكذلك الترويج للمطبخ السعودي وحماية تراث المملكة الغذائي وتمثيل المملكة في الأنشطة المخصصة للطهاة الشباب بالخارج في المحافل والمسابقات والمنتديات.

الجمعية السعودية للطهاة

أهداف الجمعية

  • تحسين مكانة المملكة في عالم الطهي.
  • الحفاظ على معايير الطهي وتحسينها.
  • الترويج للمطبخ السعودي وحماية تراث المملكة الغذائي.
  • المشاركة في الأحداث والمسابقات والمحافل المحلية والعربية والعالمية.
  • التعريف بالمهنة ومنحها الاعتراف الجماهيري الذي تستحقه.
  • تدريب وتطوير الكفاءات العاملة والشغوفة بالمجال.
  • توفير فرص تعليمية تطويرية للطهاة.
  • إقامة المعارض والفعاليات لتحسين سلامة الغذاء.
  • صقل خبرات الطهاة في المطاعم والفنادق.
  • تشجيع وإلهام الطهاة الشباب من خلال التدريب والمنافسة.
  • تعزيز مكانة المملكة في عالم الطهي.
  • تشجيع مواطني المملكة على العمل والإحتراف في مجال الضيافة